من خلال برنامج “طوّع مهارتك” والذي يهدف لتشجيع الموظفين على التطوع للمساهمة في تنمية المجتمع

مجموعة سدكو القابضة تفوز بجائزة “أفضل برنامج تطوعي للموظفين” ضمن جوائز الخليج للاستدامة والمسؤولية الاجتماعية للشركات 2018

 

في خطوة رائدة تعكس مدى إهتمامها ببرامج الاستدامة والمسؤولية المجتمعية للمؤسسات، فازت مجموعة سدكو القابضة بإحدى “جوائز الخليج للاستدامة والمسؤولية المجتمعية للشركات” لعام 2018، عن فئة أفضل برنامج تطوعي للموظفين “طوّع مهارتك”، وذلك خلال الحفل الذي نظمته إدارة “جوائز الإمارات العالمية” بالتعاون مع “المدينة العالمية للخدمات الإنسانية” ومركز دبي المتميز لضبط الكربون. وتسلم الجائزة عمرو باناجه، نائب أول الرئيس للتسويق والمسؤولية المجتمعية في مجموعة سدكو القابضة.

وحرصًا منها على نشر ثقافة التطوع وغرس قيم المبادرات والأعمال الخيرية في المجتمع، كانت مجموعة سدكو القابضة قد نظمت عددًا من المبادرات والبرامج التطوعية، وذلك بهدف تشجيع الموظفين على العمل التطوعي وبناء مثلٍ أعلى للمجتمع ككل. ويعتبر برنامج “طوّع مهاراتك” من أكثر البرامج الداخلية تميزاً، والذي أسهم في صقل مهارات الموظفين التطوعية وتعزيز رغبتهم في نقل المعرفة والخبرات إلى عدة قطاعات كالمنظمات غير الربحية، والمشاريع الصغيرة والمتوسطة ورواد الاعمال.

جائزة أفضل برنامج تطوعي للموظفين

وتعليقا على هذا الفوز قال باناجه: “يؤكد فوزنا بهذه الجائزة مدى التزامنا بقيم العمل التطوعي الذي يأتي في أعلى سلم برامج المسؤولية الاجتماعية الرامية الى تحقيق الاستدامة، بما يعود بالنفع على المجتمع. وكانت المبادرات التي تم إطلاقها ضمن شركات المجموعة، تتضمن إسهام كل موظف مالا يقل عن 20 ساعة من العمل التطوعي. وقد شارك منسوبي المجموعة خلال هذا العام 2017 في أكثر من 50 فرصة عمل تطوعية محققين ما يزيد عن 2000 ساعة عمل تطوعي”.

وأشار باناجه الى أن هذه المبادرات قد أسهمت في تفعيل مفهومي العمل التطوعي العام والعمل التطوعي التخصصي لدى الموظفين، وذلك عبر التفاعل والمشاركة مع الجهات الراغبة في الاستفادة من هذه الخبرات والمهارات، الأمر الذي عزز استشعارهم لمسؤولياتهم تجاه المجتمع ودورهم المهم في خدمة أفراده.

وكجزء من التوازن السليم بين العمل والحياة، ترى مجموعة سدكو القابضة أن العمل التطوعي من شأنه أن يسهم في مساعدة المجتمع عبر العديد من الجوانب، لذلك جعلت من التطوع جزء من ثقافة الشركة، وحثهم للتبرع بوقتهم من أجل الاسهام في الأعمال التي تخدم مجتمعاتهم. وهكذا، أنشأت المجموعة برامج متعددة للموظفين ومبادرات للمسؤولية الاجتماعية للشركات، والتي عززت من رضى الموظفين وانتمائهم، وأسهمت في رفع الإنتاجية.

وتجدر الإشارة إلى فوز شركة النهدي الطبية وهي إحدى شركات مجموعة سدكو القابضة وأكبر سلسلة صيدليات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بجائزة الخليج للاستدامة والمسؤولية الاجتماعية للشركات عن فئة “أفضل برنامج لتنمية المجتمع المحلي”. أما جوائز الخليج للاستدامة فتهدف الى تكريم المؤسسات من القطاع الخاص والهيئات الحكومية التي نجحت في الالتزام بتطبيق المعايير والممارسات العالمية في فئة الاستدامة والمسؤولية الاجتماعية لتكون نموذجاً يحتذى لبقية المؤسسات في مختلف القطاعات التي تشملها الجائزة والمصنفة في 22 فئة في مجال البيئة والمجتمع ومختلف المبادرات الفردية والجماعية في أماكن العمل، بالإضافة إلى المبادرات الاستثنائية التي تعكس القضايا الرئيسية التي تواجهها الشركات في الاستدامة والمسؤولية الاجتماعية، وذلك وفق تقييم لجنة تحكيم تضم خبراء في هذه المجالات.

حول المجموعة:

تأسست مجموعة سدكو القابضة عام 1976م، وقد حققت مجموعة سدكو القابضة سمعة مرموقة كمجموعة رائدة متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية ومسؤولة عن قطاع متنوع من الشركات التي تعمل في مجالات التطوير العقاري، والرعاية الصحية، والمراكز التجارية، والتقنية، والسياحة والسفر والضيافة، وتأجير السيارات، والمطاعم، والتعليم، إضافة إلى إدارة الأصول الخاصة والعامة في المملكة العربية السعودية وحول العالم. تبلورت مجموعة سدكو القابضة بهدف استيعاب أنشطة سدكو التجارية المتنوعة، تطبق مجموعة سدكو القابضة أفضل ممارسات حوكمة الشركات، وفقاً لأعلى المعايير العالمية التي تضمن استدامة الأعمال ونموها، وهي تتخذ من مدينة جدة مقراً لها، ولديها فريق عمل متخصص يمتلك مهارات عالية في مختلف المجالات، ويتشاركون التزام الشركة العميق بمهمتها ورؤيتها وقيمها.