Press Enter

سدكو القابضة تؤكد أهمية دور القطاع الخاص والشركات العائلية في دفع عجلة النمو الاقتصادي عبر استراتيجيتها الجديدة للأعمال

ديسمبر 27, 2020, القابضة

2020 سدكو القابضة
  • Image
  • Image
No Image

بتركيزها على القطاعات الحيوية المتوافقة مع رؤية 2030

 

كشفت سدكو القابضة، الشركة الرائدة في مجال الاستثمارات المسؤولة والمستدامة، عن استراتيجيتها الجديدة للأعمال والعلامة التجارية المحدثة وذلك خلال اللقاء الافتراضي الذي أقيم يوم الأحد 4 أكتوبر بحضور رئيس مجلس الإدارة والمساهمين وأعضاء مجالس الإدارات ومدراء الشركات والموظفين.

 

وتتميز الاستراتيجية الجديدة للأعمال بكونها تعيد رسم طريق أوضح تسير عليه الشركة، وتهدف إلى تعزيز حضورها القوي في القطاعات التي تعمل بها، وذلك من خلال توجيه الاستثمارات المباشرة إلى قطاعات رئيسية ركزت عليها رؤية المملكة 2030 – وتشمل الرعاية الصحية والتعليم والضيافة وإدارة الأصول والعقارات. وستكون الاستثمارات في هذه القطاعات المحددة على المدى الطويل بطبيعتها، مع إمكانية تحقيقها للنمو والتكامل فيما بينها. وتدعو الاستراتيجية إلى اعتماد استثمارات مباشرة بشكل أقل، لكن بقيمة أعلى وفي شركات رائدة في مجالها. وتمثل الاستراتيجية جزءً من الاستجابة للوضع الذي تتطلبه المرحلة الاقتصادية الجديدة ما بعد جائحة كوفيد – 19، مما يؤكد مدى مرونة وسرعة تكيف سدكو القابضة مع المتغيرات الجديدة

 

ويأتي إطلاق الاستراتيجية الجديدة للأعمال في إطار تعزيز الدور الكبير الذي يلعبه القطاع الخاص في دفع عجلة نمو الاقتصاد السعودي، في ظل الدعم الكبير الذي يحظى به من الحكومة. وتعتبر الشركات العائلية لاعباً رئيساً ضمن هذه المنظومة إذْ تمثل 63% من إجمالي منشآت القطاع الخاص في المملكة، حيث تساهم بنسبة 32% من حجم الناتج المحلي وتستثمر 810 مليار ريال في منظومة الاقتصاد السعودي وتبلغ مساهمتها في الناتج المحلي للقطاع الخاص ما نسبته 66%.

 

وبالرغم من التأثيرات البالغة التي أحدثتها جائحة كوفيد – 19 فقد ظهرت فرصاً استثمارية ، خاصة الأنشطة المرتبطة بالأمن الغذائي والدوائي، فضلا عن أنشطة التجارة الإلكترونية والتعليم والتدريب عن بعد. وباعتبارها من الشركات الرائدة بالمملكة في العديد من مجالات الأنشطة الاقتصادية والاستثمارية فقد قامت سدكو باتخاذ التدابير اللازمة في مواجهة الجائحة، وسعت من خلال رؤيتها للمحافظة على مكانتها الرائدة، وذلك بتفعيل حزمة من البرامج والأنشطة الاقتصادية والاستثمارات المباشرة في القطاعات الحيوية مثل الرعاية الصحية والتعليم وهي قطاعات متوافقة مع برامج رؤية المملكة 2030.

 

تركّز العلامة التجارية الجديدة على الاستمرار في تطوير الكفاءة ورفع جودة الأداء بطرق ذات منهجية متقدمة وشاملة مع بث روح الإبداع والابتكار لدى منسوبي الشركة. وشملت العلامة التجارية الجديد على رؤية جديدة تسعى سدكو من خلالها إلى أن تكون مؤسسة رائدة تسهم في تحقيق الازدهار للأجيال القادمة، وتتيح فرص عمل واسعة عبر استحداث مجالات عمل مبتكرة ورفع نسبة التوطين في مختلف الوظائف.  

 

 

وتفخر سدكو بريادتها في ابتكار نهج استثماري فريد يجمع ما بين القيم الأخلاقية والمسؤولة، مع ضمان التزام كافة الاستثمارات مع أحكام الشريعة الإسلامية. وكمستثمر مسؤول تسعى سدكو إلى تجنب الاستغلال المالي المفرط في استثماراتها، وذلك من خلال تركيزها على أعلى المعايير البيئية والاجتماعية والتنظيمية.

 

جدير بالذكر أن سدكو القابضة تضم فريقاً متنوعاً من الخبراء في الاستثمار وإدارة الأصول سواءً من المملكة أو من شتى المراكز المالية الرائدة في العالم، وتلتزم بتطبيق أعلى معايير الحوكمة المعترف بها عالمياً، وتتمتع بدراية عميقة في القطاعات التي تعمل بها، بما يعزز مكانتها في عالم الاستثمار. إلى جانب ذلك، تحرص الشركة على تمكين كل فرد في الفريق من تحقيق إمكاناته بشكل كامل، ما جعل موظفوها يتمتعون بالحيوية وروح التعاون والاهتمام بتحقيق النتائج، في بيئة عمل متميزة هي واحدة من “أفضل بيئة عمل” في المملكة وآسيا.

مقالات لها صلة

Image
Image

المقدمة

مرحبًا بكم على صفحات نشرة مدى سدكو