الكوادر

تبدأ المسؤولية الاجتماعية للشركات بالنسبة لمجموعة سدكو القابضة من داخل المؤسسة. إذ يعتبر رفاه الموظف عنصراً رئيسياً من عناصر المسؤولية الاجتماعية للمؤسسة، وقد شهد عام 2014 مبادرات عدة لتعزيز الصحة والإنتاجية.

 

وفي عام 2014، حازت سدكو على المركز الحادي عشر كأفضل بيئة عمل في المملكة العربية السعودية، وكانت الشركة العائلية رقم واحد في هذا الصدد. وجاء ذلك نتيجة لبرامج الموظفين المتعددة.

 

وتم جعل التطوع أسلوب الحياة ومنهج عمل، وجزءاً من ثقافة الشركة، من خلال تبرع الموظفين بقسط من وقتهم لقضايا ذات أهمية للصالح العام ضمن مبادرة «تطوع بمهاراتك». وتغطي برامج تطوير طاقم الموظفين برنامج «تواصل» الذي يهدف لتعزيز التواصل والتفاعل بين فريق العمل في الأحداث المختلفة، وبرنامج «إنجاز»، لتقييم الأداء وبناء الطاقات والقدرات، وبرنامج «موظف الشهر» الذي يقدر الإنجازات المميزة. كما يحتفي برنامج «نجوم مجموعة سدكو» الموظفين الناجحين الذين يتمتعون بالقدرة على ارتقاء السلم الوظيفي بسرعة وتفوق .

 

لقد تم إطلاق عدة مبادرات في عام 2014 تحت شعار «خليك صحي»، بما في ذلك برنامج «ميزان الخير» الذي يهدف إلى تخفيض الوزن، وأدخلت حملة «صعود الدرج» التي تركز على أهمية التمارين الرياضية وسلطت الضوء على مزايا صعود السلالم بدلاً من المصعد. وتم اتاحة الفرصة للموظفين للمشاركة في مباريات كرة القدم ضمن دوري سدكو السنوي لكرة القدم. وأبرزت المبادرة الناجحة التي حملت اسم «التفاح الأخضر» مزايا اتباع نظام غذائي متوازن عن طريق تشجيع الموظفين على تناول التفاح الأخضر بين الوجبات على مدار اليوم. وقدمت إرشادات صحية منتظمة للموظفين، إضافة إلى تسهيل الحصول على عضوية في صالات الألعاب الرياضية للمساعدة في جعل الصحة أولوية بالنسبة لهم.